Add to Collection
About

About

أيتها النسائمُ العبقةُ التي تهبُّ من بستانِ الحبيبِ، مرِّي عليَّ، فإني مؤمل بشارة الريحان إن خبزَ هذا العالم ومائه كسيل لا وفاء عنده وأنا حوتٌ عظ… Read More
أيتها النسائمُ العبقةُ التي تهبُّ من بستانِ الحبيبِ، مرِّي عليَّ، فإني مؤمل بشارة الريحان إن خبزَ هذا العالم ومائه كسيل لا وفاء عنده وأنا حوتٌ عظيمٌ، وليس لي أمل إلا بحر عُمان وإني أردِّد دائمًا عبارات الأسى، مثل يعقوبَ، ذلك لأن أملي وجهُ يوسف المليح والله ما المدينة من دونك إلا سجن لنفسي! فليس لي أمل سوى الحيرة بالجبال والصحارى بل إن أملي أن أمسك كأسَ الشراب بيد وشعرَ الحبيب بالأخرى وأن أرقص على هذا النحو وسط الميدان لجلال الدين الرومي Read Less
Published:
المولوية المصرية